WEBREVIEW

تنمية سلوك الاستهلاك المسؤول لدى المستهلك الجزائري في ظل غزو المنتجات الصينية للسوق الجزائرية

« دراسة استطلاعية »

تعتبر الصين ثاني أكبر مورد للجزائر. وقد تسبب ذلك في إغراق المنتجات الصينية للسوق الجزائرية. وأصبحت هذه المنتجات تشكل خطرا حقيقيا في السوق المحلية، إذ يساهم هذا التدفق في تهديد صحة السكان، خاصة أن الحكومة لا تتوفر على الوسائل الكافية للسيطرة على الحدود وعلى جودة المنتجات في السوق المحلية. فمن الضروري مباشرة حلول أخرى من بينها تبني المستهلكين لسلوك استهلاكي مسؤول. في هذا السياق، تهدف هذه الدراسة إلى تحديد أثر أنماط الاستهلاك المسؤول للمستهلكين الجزائريين على اتجاهاتهم نحو استهلاك المنتجات الصينية. ولتحقيق هذا الهدف تم وضع استبيان لجمع البيانات اللازمة، وركزت الدراسة على عينة من120 مفردة،110 منها صالحة للتحليل الإحصائي. ولتحليل البيانات، تم استخدام SPSS، الحزمة الخاصة بتجهيز البيانات في مجال العلوم الاجتماعية. أظهرت النتائج أنه على الرغم من اتجاهات المستهلك الجزائري السلبية نحو المنتجات الصينية، إلا أن سلوكه الاستهلاكي الفعلي لا يجسد ذلك. وقد يرجع ذلك بالدرجة الأولى إلى انخفاض القدرة الشرائية وإلى عدم جديته في تحمل المسؤولية تجاه صحته والمجتمع الذي ينتمي له، والبيئة التي يعيش فيها


Document joint


 
| info visites 2126243

Suivre la vie du site fr  Suivre la vie du site Economie, commerce et gestion  Suivre la vie du site المجلة الجزائرية للتنمية الاقتصادية  Suivre la vie du site Numéro 01   ?

Creative Commons License