WEBREVIEW

تأهيل النظام المصرفي الجزائري في ظل التطورات العالمية الراهنة أي دور لبنك الجزائر؟

يعاني النظام المصرفي الجزائري من عديد النقائص التي أثرت سلباً على مستوى أدائه، ونظراً لدور البنوك الهام في تحريك عجلة الاقتصاد خاصة في الدول النامية، والتي تعاني من غياب أسواق مالية متطورة مثل الجزائر، تبرز الحاجة ملحة إلى إصلاح النظام المصرفي الجزائري خاصة في الجوانب التي تحتاج إلى تأهيل، مثل : التأخر في استعمال وسائل الدفع الحديثة أي الصيرفة الإلكترونية، التأخر في مواكبة المعايير الاحترازية العالمية خاصة منها معايير بازل، التركيز على تمويل التجارة الخارجية وعمليات الاستيراد على حساب تمويل المشاريع الاستثمارية المنتجة ... إلخ. وقد خلص البحث إلى أن هذه الإصلاحات هي من صميم مهام البنك المركزي الجزائري (بنك الجزائر)، بصفته المسؤول الأول عن الرقابة على البنوك، إضافة إلى كونه المسؤول عن وضع وتنفيذ السياسة النقدية بما يخدم الاقتصاد الوطني


Document joint


 
| info visites 2124422

Suivre la vie du site fr  Suivre la vie du site Economie, commerce et gestion  Suivre la vie du site المجلة الجزائرية للتنمية الاقتصادية  Suivre la vie du site Numéro 02   ?

Creative Commons License