WEBREVIEW

مـحـطـات بارزة في تطـور الـدساتير الجـزائـريـة

تحتاج كل دولـة إلى دستور، يــؤطّـر مؤسساتها، ويحدّد آليات الوصول إلى السلطة وممـارستها، وتُصان من خلاله حقــوق الأفــراد وحرياتهم ؛ لذلك كله يكون الدستور مـطلبا ملحا بعد استرجاع الــدولة لسيادتها، كما يمكنها أن تدخل تعـديلات جـزئية عليه تماشيا مع التـطورات التي تشـهدها، أو ربما قـد تستدعي الظـروف إلغاءه كـليا واستبداله بدستور جـديد تبعا لمقتضيات المرحلة.
سنتناول في هذا المقال تطور النصوص الدستورية في الجزائر منذ الاستقلال، انطلاقا من أول دستور عرفته البلاد سنة 1963 إلى غاية آخر تعديل دستوري سنة 2008، مستعيدين الظروف التي وُضِعت فيها ومركّزين في نفس الوقت على الإجراءات التي اتُّبِعت في إعدادها وتعديلها


Document joint


 
| info visites 2325365

Suivre la vie du site fr  Suivre la vie du site Science juridiques, politiques et administratives  Suivre la vie du site مجلة المجلس الدستوري  Suivre la vie du site الـعـدد 02   ?

Creative Commons License