WEBREVIEW
Accueil > Sciences sociales et humaines > مجلة العلوم الإنسانية > Numéro 04 > Numéro 04

Numéro 04

Articles de cette rubrique


الهيمنة الاقتصادية العالمية والتنمية والأمـن الإنسـاني (الجـزءالأول)

تحاول هذه الدراسة سبر العلاقات ما بين الهيمنة الاقتصادية العالمية و التنمية والأمن الإنساني، في ظل العولمة. كما تحاول دراسة التحول في التنمية العالمية والأمن الإنساني في بدايات القرن الحادي والعشرين.و ترى أن الكفاية المادية هي أساس التنمية البشرية و الأمن الإنساني. و بالتالي فإن مشاكل الفقر، و ازدياد حدة اللامساواة هما في طليعة المسائل الحيوية و الهامة التي تواجه العالم في المستقبل، والتي كانت أيضا من المسائل الهامة و التحديات التي ميزت الثمانينات و التسعينات من القرن العشرين.
تحاول هذه الدراسة أيضا، تحليل نتائج الهيمنة العالمية الاقتصادية، و مؤسساتها ومنظماتها الكبرى، المتخطية للحدود القومية، و العابرة للقـارات، و المتعـددة الجنسيات، دراسة تحليلية، نقدية، ووصفية. لمعرفة النتائج والآثار على التنمية العالمية والأمن الإنساني، و لتأسيس محتوى معرفي يحدد لمصلحة من تعمل الهيمنة الاقتصادية العالمية أو كيف تسير سياستها التنموية المتعلقة بها. و كيف يؤثر هذا على التنمية البشرية والأمن الإنساني، في ظل العولمة الشاملة.



Mondialisation des Nouvelles Technologies De l’information et de la Communication Et Politique et Sociale

La Mondialisation est un phénomène qui s’avère désormais incontournable, et irréversible qui s’impose aussi bien aux pays développés qu’aux pays en voie de développement.
Cette Mondialisation est rendue de plus en plus possible et facile grâce aux nouvelles technologies de l’information et de la communication (NTIC) qui permettent la propagation à une grande vitesse des artefacts, des idées et des modes de vie et des grandes préoccupations au niveau mondial.
Les NITC, c’est l’appellation désormais consacrée pour désigner la coexistence de trois domaines techniques : la télécommunication, l’informatique et l’électronique et leurs croisements. (téléphonie, ordinateur, télématique, logiciels, réseaux par satellites..).



World Economic Issues And Their Impact On Developing Countries : Policy Recommendations For Gcc Countries

This paper is an attempt to tackle the fundamental issues raised by the current international economic order as well as their impact on ldc’s, gcc countries being a case study for policy recommendations



مساهمة المترجمين العرب والمسلمين في التأسيس والتنظير الترجمي

سنحاول في هذه الورقة أن نتناول بالدراسة الدور الذي قام به المترجمون العرب والمسلمون في التأسيس والتنظيـر الترجمي، هادفين الرد على تلك الكتابات التي ترى بأن الحضارة العربية الإسلامية لم تقدم شيئا للإثراء الحضارة الإنسانية في هذا الحقل المعرفي الهام.
ما مدى صحة هذا الطرح؟ الإجابة على هذا السؤال ستكون حجر الزاوية في هذه الورقة المتواضعة.



آراء حـول تيسيـر القواعـد النحويـة

أود أن أعالج في هذه الدراسة بعض مسائل النحو كالنداء والاشتغال والتنازع, وغيرها من مباحث النحاة لنتبين على ضـوء منهجـهم في الفكـر والتحليل, ونخرج بحلول واقتراحات جديدة تبعد النحو عن التخريجات والتأويلات القديمة التي لا فائدة منها.



في بنـاء الهويـات أرخنـة الأسطورة المدججـة

إن الجيش الإسرائيلي هو خير مفسر للتوراة « بن غوريون »
عرفت قطاعات واسعة من الفكر السياسي العربي في العقد الأخير ميلا قويا نحو ابتداع توجهات ومفاهيم وصور وأوصاف غير معهودة فيما يخص الصراع العربي الصهيوني و تبنيها و استخدامها على نطاقات متصاعدة الاتساع و التأثير و بما مس الآداب« العلمية » و السياسية و الصحفية و غيرها بحيث مثل علامة على تحول حاد في الفكر العربي. و ليس بخاف أن ذلك تزامن مع انطلاق محاولة تسوية ذلك الصراع سياسيا بشقيها العلني و المخفي. و قد كان أبرز ما اختلفت فيه تلك العملية عن سابقاتها أنها تمكنت من موطئ قدم داخل بعض قطاعات حركة التحرير الوطني الفلسطيني. ولقد كان من نتائج ذلك أن بات ما كان يعد من « بديهيات » التحليل السياسي لمفردات الصراع محل أخذ ورد ومناقشات عدت من قبيل التراجعات عند البعض و من قبيل تجاوز البالي عند البعض الآخر.

كانت تلك التحولات على علاقة عضوية بالإجابة عن جملة من الأسئلة تتمحور كلها حول هوية الكيان الصهيوني وهو السؤال الذي تتوقف على أساسه مناظير الصراع القائم بين حركة التحرير الوطني الفلسطيني وبين ذلك الكيان سواء أعدت تلك الحركة من مكونات حركة عربية أشمل أم مخصوصة بفلسطين، وهو ما لا يمنع أن تكون لها علاقات بمحيطها القومي العربي تختلف درجة متانتها بين منظور وآخر. و قد تجلت تلك التحولات في ما يهم ما نحاول بلورته هنا في استخدام غير مسبوق لمفاهيم المجتمع والدولة و الشعب للإشارة إلى الكيان المذكور.
وبصرف النظر عن الجانب السياسي الذي يبرر تلك التحولات أو على العكس من ذلك يحجب الشرعية عنها، فإن إشكالية حقيقية تقوم هنا عند محاولة الإجابة عن ذلك السؤال, وهي إشكالية مفاهيمية ذات وقع نظري عميق و ذات تبعات سياسية خطيرة , وهو ما تتطرق إلى بعض جوانبه هذه الورقة من منظور علم اجتماع الهوية والآخرية الذي كنا بدأنا بعد باستكشاف بعض أبعاده في غير هذا الموضع(1).
ينطلق ما هو مقترح أدناه مما كانت وقف عليه اجتهادنا السابق المشار إليه من أن الهويات نتاج للحركات الاجتماعية التي تخوضها الجماعات البشرية جامعة فيها الصفة المطلبية الاحتجاجية إلى الصفة التاريخية في سياق سعيها إلى رسم مصيرها عبر التحكم في التغير الاجتماعي وتوجيهه إلى ما يحقق استراتيجياتها أولا(2) ،وأن ذلك يتوقف من بين ما يتوقف عليه على استجماع مقدرات مادية ورمزية تساعد على توفير ما يصلح لبناء تلك الهوية في خضم صراع رسم خطوط التباين بين الهويات المتكافحة ثانيا(3) , وأن إطار ذلك الاجتماعي والتاريخي المخصوص ييسر على أحد طرفي الصراع ويعسر على الثاني استغلال ما قد يتوافر من منعرجات هي في ما نحن بصدده الحروب الاستعمارية و حركات التوسع الإمبريالي ثالثا(4).ولئن كانت الأمثلة التي اعتمدنا في ما أشير إليه تندرج فيما يمكن اعتباره حركات بنائية بمعنى تحرريها وخدمتها مشاريع الهويات الوطنية و القومية الناهضة فإن ما نعتمده لاحقا يندرج في صنف ما نعتبره حركات سلبية بمعنى استعماريتها أي مكافحتها لبناء الهويات القومية و الوطنية .



(البنيـة المقطعيـة في الدارجـة الجزائرية دراسة في لهجة بني فتح (جيجل

تتناول هذه الدراسة البنية المقطعية في لهجة بني فتح وعلاقتها بالتي هي في الفصحى, وتبيين عددها في كل منهما, مع ذكر جوانب الاتفاق والافتراق وسبب ذلك.
وتنتهي إلى نتائج أهمها ثلاث :
تعود قلة المقاطع في كلمات اللهجة عنه في الفصحى إلى ميل اللهجة إلى الاختصار والسرعة في الأداء لتوفير الجهد.
على الرغم من الاختلاف العددي بينهما في المقاطع فإن بينهما تشابها كبيرًا إذ يبدأ أغلب المقاطع فيهما بساكن وينتهي بساكن أو بساكنين.
يعد البدء بالمقطع القصير المغلق - وهو ما لا تجيزه الفصحى - من السمات الرئيسة لا في اللهجة فحسب بل في اللهجات العربية الحديثة عامة.



الفكر الاستراتيجي التسييري : من نموذج SWOT إلى نظرية الاستراتيجية

لقد عرف الفكر التسييري الاستراتيجي من الستينات -عشرية, نشأته- إلى يومنا محطات فكرية هامة أهمية مساهمته في تعزيز القدرة التنافسية للمؤسسة وإدامتها. ونظرا لتعدد العوامل والعناصر التي شكلت محرك هذا التطور فقد أصبحت متابعة تطور استراتيجية المؤسسة من المواضيع المطروحة للبحث في الفكر الاستراتيجي سعيا إلى تفسير السلوك التنافسي للمؤسسات وتوجيه ممارسة الاستراتيجية نحو الأبعاد التي تضمن الأفضلية التنافسية الدائمة.



رأي ابن رشيق القيرواني في بنية القصيدة ومكانته في النقد الأدبي

يتناول هذا المقال مكانة الناقد المغاربي ابن رشيق القيرواني النقدية من خلال تسليط الضوء على قضية نقدية مهمة تتمثل في بنية النص الشعري .
ولتوضيح مكانته النقدية وقيمة رأيه في هذه القضية اقتضى الأمر معرفة أراء النقاد السابقين أو المعاصرين له في تلك القضية ، ثم الكشف عما توصل إليه النقد حديثا في المجال نفسه .



النظام المصرفي بين النقود الورقية و النقود الآلية

يتناول هذا الموضوع الصورة (الشكل) الأخيرة لتطور أنواع النقود حيث يوضح أهمية النقود الآلية (الالكترونية) كشكل جديد في الحياة النقدية والمصرفية باعتباره النتيجة الحتمية للتطور الهائل الذي عرفه النظام النقدي الورقي، كما يتعرض لأهم أنواع هذه النقود وإلى أساليب استخدامها في الاقتصاديات الحديثة انطلاقا من البطاقات الائتمانية وصولا إلى شبكة الدفع الآلي « الانترنت »، ويجب التساؤل الذي مفاده هل ستكون هذه النقود الجديدة بديلا شرعيا للنقود الورقية؟



| info visites 2125995

Suivre la vie du site fr  Suivre la vie du site Sciences sociales et humaines  Suivre la vie du site مجلة العلوم الإنسانية  Suivre la vie du site Numéro 04   ?

Creative Commons License